احتفال طنطورة وشُرفات الجديدة ومسرحية جميل وبثينة ضمن العروض الافتتاحية لمهرجان شتاء طنطورة 2023

شارك الخبر مع اصدقائك

أعلنت لحظات العُلا عن عودة ثلاثةٍ من العروض المتميزة ضمن فعاليات مهرجان شتاء طنطورة 2023، استكمالاً للنجاح الباهر الذي شهدته تلك العروض مسبقاً، إلى جانب الإشادة الكبيرة من قبل ضيوف المهرجان. وتتضمن العروض التي يستضيفها المهرجان مجدداً، احتفال طنطورة المميز وعروض شُرفات الجديدة إلى جانب العرض الموسيقي المسرحي” جميل وبثينة”، ما يَعدُ عشاق الترفيه والثقافة بنسخة مميزة من المهرجان.

وصرح رامي المعلم، نائب الرئيس لقطاع إدارة وتسويق الوجهات السياحية في الهيئة الملكية لمحافظة العُلا قائلاً: “ألهمنا النجاح الكبير الذي حققته العروض المميزة في النسخ الماضية من مهرجان شتاء طنطورة، ما دفعنا إلى تكرار هذه التجربة الرائعة وتلبية تطلعات ضيوفنا الأعزاء هذا العام. ونتطلع بشغف لرؤية المزيد من الإبداع والتميز الذي شهدناه في السنوات السابقة ومنح عشاق الترفيه تجربة لا مثيل لها. وتشكل هذه الفعاليات بدايةً مثالية لإطلاق النسخة الخامسة من مهرجان شتاء طنطورة بأسلوب ترفيهي  ثقافي مميز”.

ويروي احتفال طنطورة قصص التراث الغني للعُلا، حيث يمثل تقليداً شعبياً يُعلن عن بداية موسم الزراعة الشتوية في المنطقة. وتتحول بلدة العلا القديمة خلال الاحتفال إلى مساحةٍ نابضة بالحياة مع مجموعة من الأنشطة الترفيهية الاستثنائية، وذلك من 22 حتى 31 ديسمبر. وتجمع فعاليات الاحتفال بين عناصر الابتكار مع العروض التفاعلية والتجارب الثقافية والتراثية، ما يعد الضيوف بتجربة ترفيهية متكاملة تلبي جميع التطلعات.

وتعود عروض شرفات الجديدة مرةً أخرى ضمن برنامج فعاليات المهرجان خلال أيام 21 و22 وأيضاً 27 و28 ديسمبر، حيث تتحول شرفات المباني التاريخية إلى مساحاتٍ إبداعية تُقدم من خلالها الفرق الموهوبة أروع الأغنيات التي تأسر الحواس.

وستنطلق فعاليات نهاية الأسبوع الأول برفقة الأوركسترا الوطنية السعودية التي تضم مجموعة من أبرز الفنانين وعازفي المقطوعات الكلاسيكية، حيث يكون عشاق الموسيقى على موعد مع أروع الإبداعات الفنية مباشرةً من سوق طريق البخور في حي الجديدة للفنون. بينما تتضمن فعاليات نهاية الأسبوع الثاني أروع عروض موسيقى الكورال المميزة برفقة كورال روح الشرق المصري، لتجربةٍ موسيقية فريدة من نوعها.

وتسعى كلتا الفرقتين إلى إثراء أجواء المهرجان بلمسات فنية وإبداعية راقية، مستفيدين من الشهرة والإعجاب الكبير الذي حصدوه على مستوى الوطن العربي بفضل عروضهم الاستثنائية وبصمتهم الموسيقية المميزة. وتقدم الفرقتان أروع العروض الفنية مباشرةً أمام الجمهور، مما يتيح لعشاق الموسيقى فرصة فريدة للاستمتاع بتجربة موسيقية لا مثيل لها.

كما يتضمن برنامج فعاليات المهرجان مسرحية جميل وبثينة الموسيقية التي تروي حكاية الشاعر جميل بن معمر وحبه الكبير لبثينة بنت حيان، الفتاة الجميلة من القبائل المتواجدة بالقرب من بني عذرة في وادي القرى بالعُلا. تناقلت الأجيال هذه القصة الملحمية منذ القرن السابع الميلادي حتى يومنا هذا، إذ تعتبر جزءاً لا يتجزأ من التراث والفولكلور المحلي.

شهد العرض المسرحي إقبالاً مذهلاً في عام 2020م، الأمر أعاده إلى الواجهة مجدداً برفقة فريق الإنتاج ومجموعة الممثلين والفنانين الموهوبين من فرقة كركلا للفنون المسرحية، حيث يعود إلى مسرح قاعة مرايا يوم 22 ديسمبر 2023. وتقدم فرقة كركلا قصة جميل وبثينة من خلال عرض حي ومباشر، مستفيدين من موهبتهم المسرحية وقدرتهم الاستثنائية في السرد وإلقاء القصائد. وبالإضافة لذلك، ستقدم الفنانة الصاعدة زينة عماد مشاركة مميزة ضمن العرض الافتتاحي للمسرحية.

وأضاف المعلم: “نتطلع للاستمتاع بأمسياتٍ لا تنسى برفقة ضيوف العُلا من عشاق الموسيقى والتجارب الفريدة. استضافتنا لعروض احتفال طنطورة إلى جانب شرفات الجديدة ومسرحية جميل وبثينة تعكس التزامنا الراسخ بتقديم أروع العروض والفعاليات التي ترضي أذواق الجمهور”.

ويمثل مهرجان شتاء طنطورة حالةً ثقافيةً وفنية خاصة. ويحمل في جعبته مجموعة من الفعاليات والأنشطة والتجارب التي تركز بشكل رئيسي على الجانب الثقافي. سيعود المهرجان من 21 ديسمبر حتى 27 يناير 2024، حيث يتضمن باقة من العروض الموسيقية والفنية، إلى جانب تجارب الطهي وعروض الأزياء، بالإضافة إلى مهرجان العلا للحمضيات، لتسليط الضوء على جمال العُلا وأجوائها النابضة بالحياة في فصل الشتاء.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X