جزيرة الدمى.. متاهة مرعبة تنقلك إلى حضارات المكسيك القديمة ضمن فعاليات موسم الرياض

شارك الخبر مع اصدقائك

تشهد منطقة بوليفارد وورلد العديد من الفعاليات المتنوعة، والتجارب الجديدة المختلفة، التي من أبرزها تجربة “جزيرة الدمى” المليئة بالرعب، حيث تسكن الدمى والأشباح في منطقة المكسيك تحديدا داخل هرم “تشيتشن إيتزا”، الذي يمثل علامة بارزة في منطقة تعج بالناس والفعاليات المثيرة للزوار، حيث تستلهم التجربة فكرتها المرعبة من جزيرة الدمى، إحدى الحضارات القديمة في المكسيك.

وتأتي تجربة الزائر من خلال التجول في منطقة مخيفة داخل المبنى المظلم، ينتقل فيه بين أكثر من زاوية، حاملا فانوسه الذي يصطحبه في المتاهات، ويضيء به الممرات المتعرجة التي تحتضن أشخاصا حقيقيين كالأشباح، كأبرز ما تجسده هذه الشخصية من الهوية التي تتضمنها التجربة، وبحيرة مصغرة وجسرا ينقل الزائر فجأة إلى منطقة أخرى، بينما يمر بجزيرة مهجورة تحيط بها بحيرة وأنهار ودمى مرعبة، وفيها إسطبل خيول وجلسة معيشة، إضافة إلى 1000 أدمية مخيفة معلقة بين الأشجار والجدران، كما ينتقل الزائر من خلال الفانوس إلى منطقة نفق مرعب، تأتي منه أصوات تفاعلية لأصحاب القلوب القوية.

وتوفر التجربة كاميرات مراقبة تتمتع بأحدث وسائل الأمن والسلامة، وتتميز بوجود لوائح وتعليمات للمتاهة تزود بها الزائر قبل خوضه التجربة الترفيهية الشيقة.

ويحتفي موسم الرياض في نسخته الرابعة تحت شعار Big Time، بعدد من الخيارات الترفيهية والتجارب العالمية، كما يستقطب الزوار من جميع أنحاء العالم إلى العاصمة الرياض خلال أشهر الشتاء من كل عام لتجربة آلاف الحفلات الموسيقية والمعارض وغيرها من الفعاليات الترفيهية الفريدة التي يشارك فيها نخبة من المشاهير والعلامات التجارية البارزة، ويمكن حجز تذاكر فعاليات وتجارب منطقة بوليفارد سيتي عبر تطبيق webook من خلال الرابط: http://onelink.to/wbkapp.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X