سوق السفر العربي: الإنفاق العالمي على سفر الأعمال سيصل إلى 1.8 تريليون دولار بحلول عام 2027

شارك الخبر مع اصدقائك
  • سيسلط التعاون الاستراتيجي الضوء على قطاعات الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض وقطاع سفر الأعمال في سوق السفر العربي 2024
  • استحوذت منطقة الشرق الأوسط على أعلى نسبة من الحضور الشخصي (94%) وفقاً للإحصائيات الرسمية الصادرة عن الرابطة الدولية للاجتماعات والمؤتمرات

أعلن سوق السفر العربي عن عقد شراكة استراتيجية مع الرابطة الدولية للمؤتمرات والاجتماعات (ICCA) والرابطة العالمية لقطاع سفر الأعمال (GBTA) للنسخة القادمة من الحدث، الذي سيقام في الفترة من 6 إلى 9 مايو 2024 في مركز دبي التجاري العالمي.

هذا وقد تم تعيين المنظمات العالمية الشهيرة لتكون “شركاء المعرفة” للمعرض التجاري الإقليمي، مما يوفر رؤى وفرصًا متعمقة للقطاعات المزدهرة من فعاليات الأعمال والسفر.

ووفقًا للتوقعات الإحصائية للرابطة الدولية للمؤتمرات والاجتماعات (ICCA)، التي ترسم تاريخ وأداء صناعة اجتماعات الاتحادات الدولية من عام 1963 إلى عام 2022، فقد تم تسجيل 10602 حدثًا تجاريًا في جميع أنحاء العالم العام الماضي، منها 9009 حدث أي ما يصل لنسبة (85٪) كانت بشكل حضوري، حيث يمثل هذا زيادة مذهلة بنسبة 349% عن العام السابق عندما وقعت 2007 أحداث حضورية فقط، ومن المثير للاهتمام أن منطقة الشرق الأوسط قد استحوذت على أعلى نسبة من الحضور الشخصي بنسبة (94%) وفقاً للأرقام الرسمية للعام الماضي.

وتشهد صناعة سفر الأعمال أيضًا نموًا كبيرًا، كما يتضح من إحصائيات تقرير الرابطة العالمية لقطاع سفر الأعمال لعام 2023، والذي ذكر بأن صناعة سفر الأعمال العالمية قد انتعشت بشكل أسرع من المتوقع في عام 2023، حيث تم تسليط الضوء على ما كان متوقعا كعوامل مساهمة حاسمة في إحراز هذا التحول، كما ذكر التقرير أيضًا أن الإنفاق العالمي على سفر الأعمال قد ارتفع بنسبة 47% ليصل إلى 1.03 تريليون دولار أمريكي العام الماضي، ومن المتوقع أن ينمو إلى ما يقرب من 1.8 تريليون دولار عالميًا بحلول عام 2027.

وبهذه المناسبة قالت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: “تشير جميع الأبحاث إلى نمو فعاليات الأعمال وقطاعات سفر الأعمال بسرعة، فلقد كانت هذه القطاعات دائمًا قطاعات مهمة في سوق السفر العربي، حيث ستساهم الشراكة الرسمية مع الرابطة الدولية للمؤتمرات والاجتماعات والرابطة العالمية لسفر الأعمال لنسخة 2024 في نقل عروضنا إلى المستوى التالي، إذ يهدف معرض سوق السفر العربي من خلال التعاون مع أبرز قادة الصناعة المحترمين إلى تقديم المزيد من القيمة والابتكار للحضور والعارضين معاً”.

وأضافت كورتيس قائلة: “يلتزم سوق السفر العربي بتقديم حدث عالمي المستوى يوفر من خلاله منصة مثالية للتواصل والتعليم وفرص الأعمال للمحترفين والمهنيين والمتخصصين من جميع أنحاء العالم”.

ستقدم الرابطة الدولية للاجتماعات والمؤتمرات خلال معرض سوق السفر العربي 2024 ندوات تسلط الضوء من خلالها على مجموعة من المواضيع المتعلقة بصناعة الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض، في حين ستحدد الرابطة العالمية لقطاع سفر الأعمال الاتجاهات السائدة في قطاع سفر الأعمال في المعرض، حيث ستوفر هذه الندوات رؤى قيمة للصناعة عن الأبحاث الحديثة والابتكارات وأفضل الممارسات.

وبهذه المناسبة قال الدكتور سينثيل جوبيناث، الرئيس التنفيذي للرابطة الدولية للاجتماعات والمؤتمرات: “نعلن بفخر عن تعاوننا مع سوق السفر العربي في الوقت الذي نحتفل فيه بالإدراج المثير لأحداث الأعمال باعتبارها شريحة أساسية في النسخ المستقبلية، حيث نرى بأن أحداث الأعمال العالمية تتكامل بسلاسة مع مجموعة الفرص الغنية الذي يوفرها سوق السفر العربي، ومع انضمام الرابطة الدولية للمؤتمرات والاجتماعات كشريك معرفي لقطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض، فإننا في وضع يسمح لنا بشكل جماعي بإعادة تعريف مشهد التعاون والابتكار والنجاح في مجالات الأعمال المترابطة، كما أننا نتطلع قدماً إلى العمل معًا في عام 2024 وما بعده”.

من جهتها قالت كاثرين لوغان، النائب الأول للرئيس الإقليمي في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ للرابطة العالمية لسفر الأعمال: “على الرغم من أنها واحدة من أصغر أسواق سفر الأعمال العالمية، إلا أن منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لديها إمكانات هائلة للنمو وانتعشت أكثر من أي منطقة أخرى في عام 2022، لتصل إلى 95٪ من الإنفاق على سفر الأعمال قبل تفشي الجائحة، ومن المتوقع أن يتجاوز الإنفاق على سفر الأعمال في المنطقة هذا الرقم في عام 2023 ويصل إلى 30.6 مليون دولار أمريكي ويواصل مسار النمو في المستقبل”.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X