كابلانكيا تتيح لضيوفها استكشاف نمط الحياة على سواحل بحر إيجة في تركيا

شارك الخبر مع اصدقائك

من موقعها المميز على مقربةٍ من شبه جزيرة بودروم التركية وحوض البحر الأبيض المتوسط، تتيح كابلانكيا لضيوفها استكشاف نمط الحياة المستدام، مقدمةً لهم سلسلة من تجارب الإقامة منقطعة النظير، حيث تحفل المنشأة بتصميمٍ فريد نابعٍ من الالتزام بالجودة العالية والخدمة المتميزة والاندماج بسلاسة مع البيئة المحيطة، الأمر الذي يجعلها تحفةً فنية تتألق برقّة بين أحضان سواحل بحر إيجة التركية.

وتمتد هذه المنشأة المميزة، المصممة على يد مهندسٍ معماريٍ حاصلٍ على العديد من الجوائز المرموقة، على مساحة 5 مليون متر مربع من الطبيعة الساحرة ذات الإطلالة الخلابة على مياه البحر الزرقاء المتلألئة، وتعد خيارًا مثاليًا لعشاق التجارب الحصرية والراغبين بإحداث تغييراتٍ إيجابيةٍ في حياتهم، لا سيما أنّ عدد الوحدات السكنية المتوفرة فيها لا يتجاوز الخمسين. 

ويذكر أن  الاسم “كابلانكيا” مستوحىً من النمر الأناضولي الذي يرمز إلى تاريخ المنطقة وإرثها العريق. وتضم هذه الوحدات السكنية المتميزة ما بين 3 و6 غرف نوم، تعكس توازنًا مثاليًا بين الخصوصية والحياة الاجتماعية، وهي محاطة بالمناظر الطبيعية الخلابة من كل جانب، الأمر الذي يجعل أجواءها هادئة ومريحة. كما تتميز الفلل بمطابخها الواسعة وحدائقها الغناء المتصلة بشرفات واسعة تعد مكانًا مثاليًا لتناول الطعام واستضافة التجمعات الكبيرة، كما تضم كل وحدة سكنية مسبحًا خاصًا بها.

علاوةً على ما سبق، تتوفر الوحدات السكنية بمساحات متنوعة تتراوح ما بين 175 و660 متر مربع، وهي ومجهزة بمدافئ وترتيبات جلوس مريحة بما يتماشى مع مفهوم الراحة المستدامة. كما توفر خدمات الحواس الست (Six Senses) من كابلانكيا نمط حياة صحي فريد.

ومن ناحيةٍ أخرى، يمكن للمقيمين الاستفادة من خدمات الاستقبال والمساعدة على مدار الساعة والحصول على إمكانية الدخول الحصري إلى نادي كابلانكايا المذهل، وهو تحفة معمارية ذات إطلالة خلابة على بحر إيجه.

نبذة عن كابلانكايا

تعد كابلانكايا وجهة إقامة فريدة ترحب بالمقيمين المتميزين من جميع أنحاء العالم. وهي تجسيدٌ لمنظورٍ عالميٍ منفتح يمتاز بتصاميمه المعمارية المتميزة التي تحترم الطبيعة والتقاليد وتمتزج بسلاسة مع الطبيعة المحيطة بها.

وتمتد كابلانكايا على مسافة ست كيلومترات من الساحل مغطيةً أربعة شواطئ مخدومة ومنعزلة تمامًا بين أحضان الطبيعة الخلابة في منطقة بحر إيجة، حيث الهواء العليل الغني بالأكسجين الذي يخلق جوا هادئا تختلط فيه رائحة الصنوبر والزهور البرية المنعشة برائحة مياه البحر الفيروزية الساحرة.

في كابلانكايا، سيكون الضيوف على موعد مع أسلوب حياة البحر الأبيض المتوسط، حيث يمكنهم الامتزاج بالثقافة المحلية بسهولة. ومن ناحيةٍ أخرى، يتحد المنتجع بسلاسة مع الطبيعة وذلك عبر هندسة المناظر الطبيعية وجهود التشجير المدروسة، التي تضمن انسجامه مع النباتات المحلية.

تعزز كابلانكايا الجمال الطبيعي للمنطقة، وتقدم لضيوفها تجربة تركية نابضة بالحياة مستوحاة من ساحل بحر إيجه الرائع، المعروف بخلجانه الساحرة المتوارية وأشباه الجزر المنتشرة فيه. كما تتفاعل كابلانكايا بتناغم مع محيطها مقدمةً نمط حياةٍ فلسفيٍ مريحٍ مستوحىً من حكمة المجتمعات المحلية التي يعود تاريخها لآلاف السنين.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X