كلية “فاتيل” للضيافة تقيم احتفالاً بالأعياد الوطنية المجيدة

شارك الخبر مع اصدقائك

أقامت كلية “فاتيل” للضيافة في البحرين احتفالاً بالأعياد الوطنية المجيدة لمملكة البحرين، العيد الوطني المجيد لمملكة البحرين، وذكرى تولي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، مقاليد الحكم.

وفي بداية الاحتفال، رفع المدير العام لكلية “فاتيل” للضيافة، الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم، حفظه الله ورعاه، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله ورعاه، وإلى حكومة وشعب البحرين الوفي، بمناسبة احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية، إحياء لذكرى قيام الدولة البحرينية في عهد المؤسس أحمد الفاتح كدولة عربية مسلمة عام 1783م، وذكرى انضمامها للأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، وذكرى تولي حضرة صاحب الجلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه لمقاليد الحكم.

وقال في كلمة بهذه المناسبة إن الاحتفال بالأعياد الوطنية المجيدة فرصة للتأكيد على اللحمة الوطنية وغرس مفهوم الانتماء وترسيخ قيم الولاء والاعتزاز بالوطن، فهو

واجب وشرف عظيم يتمتع به كل مواطن فيما دعا الجميع للمشاركة في البرامج الاحتفالية.

وأشار إلى أن المشاركة في الاحتفالات بالأعياد الوطنية تعزز الحس الوطني وتعمق الانتماء إلى مملكتنا الغالية حيث انها مناسبة كذلك للاحتفال بالمنجزات الوطنية ودافع للكوادر الوطنية المتميزة ضمن فريق البحرين على المزيد من العطاء والإنجاز لرفعة ونهضة وتطور المملكة في شتى المجالات وعلى كافة الأصعدة.

وأعرب مدير عام كلية فاتيل للضيافة عن تطلعه إلى مرحلة جديدة من الانطلاق نحو آفاق أرحب ترسخ مكانة مملكة البحرين إقليمياً ودولياً، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظ المملكة قيادة وحكومة وشعبًا، وأن يمن على بلدنا العزيز بنعمة الأمن والسلام والاستقرار والازدهار، في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه، وبمتابعة حثيثة وحكيمة من صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X