هيئة البحرين للسياحة والمعارض تشارك في الاجتماع رفيع المستوى حول السياحة المستدامة في نيويورك

شارك الخبر مع اصدقائك

شاركت هيئة البحرين للسياحة والمعارض في الاجتماع رفيع المستوى حول السياحة المستدامة المنعقد مؤخراً على هامش أعمال الدورة الــ 78 للجمعية العامة للأمم المتحدة في مدينة نيويورك، والتي تضمنت للمرة الأولى بندًا خاصًّا لمناقشة موضوع السياحة المستدامة.

وفي هذا السياق؛ قدمت الهيئة ورقة استعرضت فيها إنجازات مملكة البحرين فيما يتعلق بالسياحة المستدامة، مؤكدةً حرص المملكة على تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال العمل على تنفيذ برامج اقتصادية ومشاريع تنموية واسعة النطاق في ظل المسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء حفظه الله، وبما يتماشى مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030، واستراتيجية السياحة لمملكة البحرين للأعوام (2022-2026).

ولفتت هيئة البحرين للسياحة والمعارض في كلمةٍ ألقاها المستشار الدكتور علي فولاذ إلى الجهود التي تبذلها مملكة البحرين لتعزيز الاستدامة في القطاع السياحي والحفاظ على البيئة للأجيال القادمة، وذلك عبر عدة مرتكزات تشمل تطوير البنية التحتية السياحية والقطاع الفندقي، وتطوير السياحة البحرية مع حماية الموارد الطبيعية والبيئية، وتعزيز السياحة الثقافية والتراثية، لرفع وتيرة تحقيق أهداف التنمية المستدامة وترسيخ مبادئ الاستدامة في قطاع السياحة الواعد، وتنويع مصادر الدخل الوطني غير النفطي.

وأشار الدكتور فولاذ في كلمة الهيئة إلى أنّ المملكة تشجع على ترسيخ الاستدامة في صناعة الترفيه في قطاع السياحة، وتبني مفهوم السياحة المسؤولة وخلق قيمة مستدامة في القطاع السياحي عبر تعزيز أثره على التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمجتمعات المحلية.

ونوّه إلى أنّ المملكة تُنفذ العديد من المبادرات والمشاريع النوعية لتعزيز الاستدامة في القطاع السياحي، مثل تطوير المحميات الطبيعية ومحميات أشجار القرم الساحلية، وتشجيع الممارسات الصديقة للبيئة والحلول الخضراء واعتماد الاستدامة في الهندسة المعمارية للفنادق والمرافق السياحية والسواحل والمجمعات الترفيهية ومن الأمثلة على ذلك الاستدامة في التصميم المعماري لمسرح الدانة.

كما أشار إلى تشجيع الاستدامة في المنشآت ذات الصلة بالبنية التحتية السياحية ومنها مطار البحرين الدولي، والاهتمام بالمحافظة على الهوية التاريخية والثقافية لمباني ومدن مملكة البحرين بشكل عام، مشيراً إلى إطلاق خطة تطوير مدينة المحرق. 

ولفت الدكتور فولاذ إلى جهود حلبة البحرين الدولية، موطن رياضة الفورمولا في الشرق الأوسط، في مجال الاستدامة بالسياحة الرياضية، والتي حظيت على أثرها بتقدير عالمي تجلى بفوزها بجائزة الابتكار للعام 2023؛ نتيجة لمبادراتها الرائدة في مجال الطاقة الشمسية وتوفير الطاقة وتوظيف التكنولوجيا المبتكرة.

وأشار في ختام الكلمة إلى إدراك مملكة البحرين لأهمية السياحة المستدامة في تنمية القطاع السياحي والحفاظ على البيئة للأجيال القادمة، مما جعلها تعتمد السياحة المستدامة نهجًا استراتيجيّا لضمان مستقبل أكثر ازدهارًا للقطاع السياحي.

حول الناشر

مواضيع قد تعجيك

X